عملية حفظ السلام المزمع تأسيسها في بوروندي تكلف 418 مليون دولار للعام الواحد

عملية حفظ السلام المزمع تأسيسها في بوروندي تكلف 418 مليون دولار للعام الواحد

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، أن عملية حفظ السلام المزمع تأسيسها في بوروندي لتثبيت اتفاقية السلام هناك ستكلف حوالي 418 مليون دولار للعام الواحد.

وسيتم تقسيم المبلغ إلى جزئين، الجزء الأول يبلغ 269 مليون دولار للنفقات المتكررة و149 مليون مخصصة لشراء المعدات واحتياجات القوات العسكرية. وقال عنان إن تمويل هذه البعثة سيكون من الميزانية المخصصة لقوات حفظ السلام التي تقوم الدول الأعضاء بدفعها للمنظمة.

وكان الأمين العام قد أبلغ مجلس الأمن عن بدء استعداداته لإنشاء البعثة التي ستتكون من شقين، عسكري يتضمن 5.650 شخصا ومدني يتكون من حوالي 1.050 شخصا.

وستقوم البعثة بدعم عملية نزع سلاح الفصائل المسلحة بالإضافة إلى جمع وتدمير هذه الأسلحة كما ستساعد شرطة بوروندي في تأمين الوضع الأمني ونشر سيادة القانون والمساعدة في الانتخابات المقررة في 31 تشرين الأول/أكتوبر القادم.

وقد بدأ عمل مكتب الأمم المتحدة في بوروندي منذ عام 1993 لدعم مبادرات السلام، بينما تم توقيع اتفاقية للسلام بين الأطراف المتنازعة عام 2000 في أورشا بتنزانيا.