عنان يحذر في خطابه أمام الجمعية العامة من الأعمال أحادية الجانب

عنان يحذر في خطابه أمام الجمعية العامة من الأعمال أحادية الجانب

الأمين العام يخاطب الجمعية العامة
في اليوم الأول من مداولات الجمعية العامة في اجتماعها السنوي رفيع المستوى قال الأمين العام كوفي عنان موجها خطابه لرؤساء الدول والحكومات والمنظمات المعنية إن على الأمم المحدة أن تقرر إذا ما كانت هناك حاجة إلى تغييرات جذرية لمواجهة السياسة الجديدة التي تعرف بإسم القوة الوقائية.

ولكن يبدو أن تاثير الحرب والعقوبات الاقتصادية وثلاث سنوات من الجفاف من عام 1999 إلى عام 2001 قد ألقت بظلالها على معيشة الشعب العراقي كما قال التقرير.

وعلى الرغم من نجاح الموسم الزراعي بسبب تساقط الأمطار الغزيرة والزيادة في الري إلا أن سوء التغذية لا يزال سائدا بين الفئات الضعيفة مثل اللاجئين والمشردين داخليا كما أن الوضع بين النساء والأطفال في جنوب العراق يثير القلق. أما في الشمال فقد تم القضاء على سوء التغذية الحاد.

وتقدر نسبة البطالة في العراق بحوالي 60% ويعتمد هؤلاء على المقررات الغذائية العامة.

وحذر التقرير من أن أي إخلال في توزيع المساعدات الغذائية سيكون له تأثير سلبي على إمكانية الحصول على الغذاء مؤكدا على ضرورة استمرار المساعدات على المدى القصير والمتوسط لأن القطاع الزراعي يحتاج إلى مزيد من الوقت لاستعادة توازنه.