الأمين العام يوصي بإبقاء عدد من موظفي "بعثة الأمم المتحدة للمراقبة في العراق والكويت" في الجانب الكويتي

الأمين العام يوصي بإبقاء عدد من موظفي "بعثة الأمم المتحدة للمراقبة في العراق والكويت" في الجانب الكويتي

أوصى الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان في تقرير مقدم إلى مجلس الأمن بإبقاء عدد من موظفي "بعثة الأمم المتحدة للمراقبة في العراق والكويت" في مقرهم بالعاصمة الكويتية لمدة ثلاثة أشهر.

وقال الأمين العام إن البعثة تستطيع من موقعها ذاك إجراء الاتصالات مع الجهات المختصة وتقديم الدعم لوكالات الأمم المتحدة المعنية بالعمليات الإنسانية في العراق.

وأضاف عنان أن قرار سحب موظفي البعثة من الحدود العراقية الكويتية مؤقت، وأنهم سيعودون إلى أداء مهماتهم بالتشاور مع مجلس الأمن عندما تسمح الظروف بذلك.

وكانت البعثة قد شكلت عام 1991 وتتضمن ولايتها مراقبة المنطقة المجردة من السلاح بين العراق والكويت.