الوكالة الدولية للطاقة الذرية تدعو إيران إلى التعاون الفوري معها

17 حزيران/يونيه 2020

قدّم رافائيل ماريانو جروسي، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، إحاطة إلى أعضاء مجلس الوكالة بشأن التحقق والرصد النووي في إيران، ودعا خلالها إيران  إلى التعاون الفوري والكامل مع الوكالة، بما في ذلك إتاحة الوصول الفوري إلى المواقع ذات الأنشطة النووية التي تحددها الوكالة.

تقريران عن إيران

عرض جروسى تقريرين عن إيران، أحدهما بعنوان "التحقق والرصد في جمهورية إيران الإسلامية في ضوء قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة 2231"، الذي يغطي الأنشطة ذات الصلة للوكالة في الأشهر القليلة الماضية و"اتفاق ضمانات معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية مع جمهورية إيران الإسلامية"، الذي وصف جهود الوكالة لتوضيح الأسئلة المتعلقة بصحة واكتمال إعلانات إيران بموجب اتفاقية الضمانات والبروتوكول الإضافي.

وأشار المدير العام جروسي إلى إن إيران كانت قد أعلنت في كانون الثاني/يناير الماضي، أن "برنامجها النووي لن يكون، على سبيل الاقتباس "خاضعا لأي قيود في نطاق العمليات"، وأن إيران ستواصل التعاون مع الوكالة "كما كان الحال في الماضي".

 وأضاف في هذا الصدد "حتى الآن، لم تلاحظ الوكالة أي تغييرات في تنفيذ إيران لالتزاماتها النووية فيما يتعلق بهذا الإعلان تحديدا، أو في مستوى تعاون إيران فيما يتعلق بأنشطة الوكالة للتحقق والرصد بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة".

الجهود الدولية لاحتواء المواد النووية الإيرانية

أوضح جروسي أن الوكالة تواصل التحقق من عدم تحويل المواد النووية التي أعلنت عنها إيران بموجب اتفاقية الضمانات، وأن التقييمات المتعلقة بشأن غياب المواد والأنشطة النووية غير المعلنة لإيران مستمرة".

وأعرب المدير العام عن قلق شديد إزاء أفعال إيران، وقال: "حرمتنا لأكثر من أربعة أشهر من الوصول إلى موقعين، ولم تنخرط لمدة عام تقريبا في مناقشات جوهرية، لتوضيح أسئلتنا المتعلقة بالمواد النووية المحتملة غير المعلنة والأنشطة ذات الصلة بالمواد النووية".

وأكد في كلمته أن هذا يؤثر سلبا على قدرة الوكالة على حل المسائل المطروحة وتقديم ضمان موثوق به لغياب المواد والأنشطة النووية غير المعلنة في هذه المواقع في إيران.

IAEA/Dean Calmaa
رافائيل ماريانو جروسي ، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يقدم بيانه في الاجتماع الافتراضي الثاني لاجتماع مجلس محافظي الوكالة 1542. فيينا ، النمسا. 15 حزيران/يونيه 2020.

الوكالة الدولية للطاقة الذرية تكرر دعواتها لإيران

في خطابه أمام أعضاء مجلس الإدارة، دعا جروسي إيران إلى "التعاون الفوري والكامل مع الوكالة، بما في ذلك إتاحة الوصول الفوري إلى المواقع التي حددتها الوكالة".

كما أعلن جروسي، عن مشروع العمل المتكامل للأمراض الحيوانية المنشأ التابع للوكالة الدولية للطاقة الذرية. وأشار إلى أن ذلك سيؤدي إلى إنشاء شبكة عالمية من المختبرات التشخيصية الوطنية التي يمكنها إجراء المراقبة وتنسيق الرصد والكشف المبكر والسيطرة على الأمراض الحيوانية المنشأ، باستخدام التقنيات النووية أو المشتقة من الأسلحة النووية.

ويجتمع المجلس خمس مرات في السنة في مقر الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا، هو أحد هيئات الوكالة الرئيسية لتقرير السياسات.

 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.