الأمم المتحدة تدين نهب وتدمير مكاتب برنامج الأغذية واستهداف عامليه في السودان

24 حزيران/يونيه 2019

أعرب ناطق رسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة عن قلق المنظمة الأممية البالغ إزاء حوادث نهب وتدمير تعرضت لها مكاتب برنامج الأغذية العالمي، وتلك التابعة لمنظمة الرؤية العالمية في دارفور، السودان.

وقال فرحان حق نائب المتحدث الرسمي في المؤتمر الصحفي اليومي في نيويورك اليوم الاثنين، إن بعثة حفظ السلام التابعة الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي في دارفور (يوناميد) وفريق الأمم المتحدة القطري في السودان، قد أعربا عن القلق العميق إزاء الحوادث التي وقعت في منطقة قريضة، جنوب دارفور الأسبوع الماضي.

ونقل حق عن البعثة والفريق القطري قولهما إن هذه الأعمال العدائية لا معنى لها، إذ إنها توجه ضد عمال الإغاثة الموجودين في المنطقة بغرض تقديم الغوث والدعم لأضعف الناس. وقد حثت البعثة الأممية والفريق القطري حكومة السودان على "اتخاذ إجراءات فورية لتقديم الجناة إلى العدالة".

وحسب مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية فإن هناك 20 حادث نهب شهدتها البلاد منذ أبريل، ووقع معظمها في دارفور. في بعض الحالات، أدت هذه الحوادث إلى تعليق أعمال الإغاثة الإنسانية، بسبب نهب الإمدادات الحيوية، كما تم تعليق العمل لإتاحة الوقت للتفاوض من أجل سلامة وأمن عمال الإغاثة وموظفيها.

وكانت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في البلاد قد أبلغت في منصف يونيو عن تدهور الوضع الإنساني وسط دارفور، وعن عنف قبلي شهدته أجزاء من الإقليم الواقع غرب السودان.

 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.