الأمم المتحدة تدين اعتداءات الميليشيات ضد المؤسسات السيادية في ليبيا

20 آب/أغسطس 2018

أدانت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا (أنسميل) بشدة أعمال العنف والترهيب وعرقلة عمل المؤسسات السيادية من قبل ميليشيات. وقالت إن أعضاء كتائب تعمل اسميا تحت إشراف وزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني، تعتدي على مؤسسات ذات سيادة وتمنعها من أداء عملها بفعالية.

وأضافت البعثة، في بيان صحفي، أن التدخل في عمل المؤسسات ذات السيادة وفي ثروة ليبيا، هو أمر خطير يتعين أن يتوقف على الفور.

 

ودعت البعثة حكومة الوفاق الوطني إلى اتخاذ كل الخطوات الضرورية لمقاضاة المسؤولين عن تلك الأعمال الإجرامية. وقالت إن الأمم المتحدة ستقدم تقاريرها إلى المجتمع الدولي وستعمل مع كل السلطات المختصة للتحقيق في إمكانية فرض عقوبات ضد من يتدخلون أو يهددون العمليات التي تضطلع بها أي مؤسسة سيادية تعمل لصالح ليبيا وشعبها.

تجدر الإشارة إلى أن الأعمال العدائية في ليبيا خلال العام الحالي قد أدت إلى مصرع ما لا يقل عن 130 مدنيا وإصابة الكثيرين.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.