منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية يزور مستشفى الشفاء في غزة

15 آيار/مايو 2018

أعرب منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية جيمي ماكغولدريك عن قلقه العميق إزاء المأساة التي تتكشف في غزة. وقال في تصريحات عقب زيارة مستشفى الشفاء في غزة، إن الفرق الطبية في المستشفى تكافح للتعامل مع مئات الحالات من الجرحى، بمن فيهم النساء والأطفال، في وقت يشكو فيه المستشفى من نفاد الإمدادات الطبية الضرورية. مشيرا إلى أن احتياطي الوقود في المستشفيات العامة في غزة يكفيها لمواصلة عملياتها فقط لمدة أسبوع واحد.

وِأشار الناطق باسم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية، يانس لاركيه إلى إغلاق معبر كرم شالوم، نقطة الإمداد الرئيسية لقطاع غزة، بعد تعرضه لأضرار من قبل الفلسطينيين. مشيرا إلى السلطات الإسرائيلية سمحت مؤخرا بإدخال قافلة مساعدات طبية. وأضاف:

"لقد تم إغلاق المعبر من جانب قطاع غزة نهائيا بعد الضرر الذي ألحقه به الفلسطينيون في 11 أيار / مايو. ومع ذلك، فقد أشارت السلطات الإسرائيلية إلى أن هذا المعبر سيتم فتحه فقط لدخول احتياجات إنسانية محددة. وقبل يومين سمحت إسرائيل بدخول سبع شاحنات إلى القطاع. لقد علمت أن ست شاحنات منها كانت تحمل لوازم طبية."

ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية، فإن اثنين من كل خمسة أدوية أساسية "مستنزفة" في غزة، وسط توقف عمليات تسليم الإمدادات الإنسانية.