الجمعية العامة بصدد اعتماد صك ملزم قانونا لحظر الأسلحة النووية تمهيدا للقضاء التام عليها

6 تموز/يوليه 2017

أعلنت سفيرة كوستاريكا لدى الأمم المتحدة إيلين وايت غوميز، رئيسة مؤتمر الأمم المتحدة للتفاوض على صك ملزم قانونا لحظر الأسلحة النووية تمهيدا للقضاء التام عليها، عن تحقيق اتفاق عام بشأن حظر شامل للأسلحة النووية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقد مساء اليوم الخميس، قبيل يوم واحد من نهاية المؤتمر المنعقد في مقر المنظمة بنيويورك. وقالت وايت للصحفيين إن المسودة النهائية تعكس جهود جميع الدول المشاركة في المؤتمر منذ اجتماعاتها في مارس/ آذار، مشيرة إلى أن تلك المسودة قد استحوذت على تطلعات الغالبية العظمى من المشاركين في المؤتمر بما في ذلك المجتمع المدني، وأضافت:"بعد ثلاثة أسابيع منذ اجتماعنا في 15 من حزيران/ يونيو وسبع وعشرين جلسة رسمية والعديد من المشاورات غير الرسمية والمفاوضات، تفاوض المؤتمر على نص المعاهدة حول حظر الأسلحة النووية والذي سيتم اعتماده غدا الجمعة السابع من تموز/ يوليو. سيعقد المؤتمر لاعتماد المعاهدة رسميا، وستكون هذه لحظة تاريخية وأول معاهدة متعددة الأطراف لنزع السلاح النووي يتم إبرامها منذ أكثر من عشرين عاما." وجاء قرار عقد المؤتمر بناء على توصية "الفريق العامل المفتوح باب العضوية المعني بالمضي قدما في مفاوضات نزع السلاح النووي متعددة الأطراف" والذي أنشأته الجمعية العامة.هذا وسيقدم المؤتمر تقريرا عما أحرزه من تقدم إلى الجمعية العامة في دورتها الثانية والسبعين، التي ستقيم التقدم المحرز في المفاوضات وتقرر ما سيتم اتخاذه من خطوات مقبلة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.