الأمين العام يرحب بإجراء الانتخابات الرئاسية في هايتي

مواطن من هايتي يدلي بصوته في مركز اقتراع بالعاصمة بورت أو برنس في انتخابات أكتوبر 2015.
UN/MINUSTAH/Igor Rugwiza
مواطن من هايتي يدلي بصوته في مركز اقتراع بالعاصمة بورت أو برنس في انتخابات أكتوبر 2015.

الأمين العام يرحب بإجراء الانتخابات الرئاسية في هايتي

رحب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بانتخاب الجمعية الوطنية في هايتي يوم الرابع عشر من فبراير لرئيس مؤقت للبلاد.

وتأتي هذه الانتخابات بعد الاتفاق الموقع في السادس من نفس الشهر، بين الأطراف المعنية من أجل الحفاظ على استمرارية مؤسسات الدولة في هايتي وتعزيز العملية الانتخابية هناك.

وفي المؤتمر الصحفي اليوم قال فرحان حق نائب المتحدث باسم الأمين العام:

"بينما يرحب الأمين العام بهذه الخطوة الأولى الحاسمة، فإنه أيضا يشجع جميع الأطراف على العمل معا باتجاه تنفيذ خارطة الطريق الواردة في الاتفاق لضمان عودة الأمور إلى طبيعتها الدستورية. الأمين العام يعرب عن ثقته في مواصلة تحقيق الاستقرار في هايتي والعملية الديمقراطية بطريقة سلمية وتعاونية."

وجاءت انتخابات الإعادة لاختيار رئيس جديد بعد الانتخابات التي كان من المقرر عقدها في يناير ولكنها ألغيت بسبب مزاعم بالتزوير.

وكان الرئيس ميشال مارتيلي قد أكمل مدة خمس سنوات في منصبه ورحل الأسبوع الماضي بدون أن يترك خليفة في مكانه.

هذا وسيشغل رئيس الوزراء منصب الرئيس حتى يتم اختيار رئيس مؤقت للبلاد.