المنظمة الدولية للهجرة تبدأ عمليات إعادة التوطين للاجئين السوريين في كندا

أب  سوري وأطفاله في مأوى في وادي البقاع، لبنان. صور: المفوضية السامية لشؤون اللاجئين / أ. ماكونيل
أب سوري وأطفاله في مأوى في وادي البقاع، لبنان. صور: المفوضية السامية لشؤون اللاجئين / أ. ماكونيل

المنظمة الدولية للهجرة تبدأ عمليات إعادة التوطين للاجئين السوريين في كندا

بدأت المنظمة الدولية للهجرة وشركاؤها بالتعاون مع الحكومة الكندية، عمليات إعادة توطين اللاجئين الموجودين في لبنان كجزء من جهود كندا لتقديم وحدات سكنية جديدة إلى خمسة وعشرين ألف لاجئ سوري من لبنان والأردن وتركيا.

ووفقا للمنظمة، بدأ التسجيل هذا الأسبوع في مركز عمليات أنشئ حديثا في بيروت، حيث تتم فحض اللاجئين كخطوة أولى نحو إعادة توطينهم في نهاية المطاف في كندا. ومن المقرر أن تستمر العملية لمدة ثلاثة أشهر.

ويتم نقل اللاجئين من قبل المنظمة والذين أشارت إليهم مفوضية اللاجئين من ثلاثة محاور إقليمية عبر لبنان إلى مركز العمليات في بيروت، حيث يتم مقابلتهم من قبل المسؤولين الكنديين والخضوع لفحص طبي.

وتلتزم المنظمة الدولية للهجرة في دعم مبادرة التوطين الكندية، وهي جزء من الولاية الأساسية للمنظمة لتوطين اللاجئين القادمين من جميع أنحاء العالم.

وفي الأول من ديسمبر/ كانون الأول، تم استقبال أول أربع وعشرين عائلة سورية في مركز العمليات، ومن المتوقع أن يزيد استقبال عدد اللاجئين يوميا بشكل تدريجي خلال الأيام والأسابيع القادمة.