منحة جديدة من الحكومة اليابانية لدعم عمليات برنامج الأغذية العالمي في قطاع غزة

أطفال في مخيم للاجئين في خان يونس وغزة. من صور:اليونيسف دولة فلسطين / إياد البابا
أطفال في مخيم للاجئين في خان يونس وغزة. من صور:اليونيسف دولة فلسطين / إياد البابا

منحة جديدة من الحكومة اليابانية لدعم عمليات برنامج الأغذية العالمي في قطاع غزة

أعلنت الحكومة اليابانية اليوم عن تبرعها بمنحة لبرنامج الأغذية العالمي بقيمة 3.5 مليون دولار أمريكي وذلك لدعم الأسر الفلسطينية الأكثر فقراً في قطاع غزة.

وبفضل الدعم السخي الذي قدمته اليابان لبرنامج الأغذية العالمي، سيتمكن البرنامج من توفير دقيق القمح لمدة ثلاثة أشهر لنحو 92 ألف فلسطيني ممن يعانون انعدام الامن الغذائي. كما ستتيح المنحة للبرنامج شراء سمك التونا المعلب عالي الجودة والمنتج في اليابان. ويشار إلى أن هذا النوع من السمك الذي يشكل عنصراً أساسياً في الحصص الغذائية التي يوفرها برنامج الأغذية العالمي هو مصدر غني بالبروتين والفيتامينات، لا سيما فيتامين "أ" والزنك والحديد. ولأن سمك التونا المعلب له فترة صلاحية طويلة، يقوم البرنامج بتخزين جزء منه لاستخدامه في وقت الأزمات للاستجابة العاجلة. وقالت دانييلا أوين، المديرة القطرية وممثلة برنامج الأغذية العالمي في فلسطين، "نحن ممتنون لالتزام الحكومة اليابانبة ودعمها المستمر للفلسطينيين الذين يعانون انعدام الأمن الغذائي من خلال توفير المعونات الغذائية. إن الشراكة بين برنامج الأغذية العالمي واليابان في فلسطين تمتد إلى ما يزيد عن عشر سنوات، وسوف نستمر في العمل سوياً في المستقبل لمكافحة انعدام الأمن الغذائي."وقد تم التصديق على هذه المنحة اليابانبة خلال مراسم التوقيع على الاتفاق اليوم في رام الله بحضور كل من سعادة السفير تاكيشي أوكوبو، سفير اليابان لدى السلطة الفلسطينية، والسيد شوقي العيسة، وزير الشئون الاجتماعية الفلسطيني، والسيدة دانييلا أوين، مديرة برنامج الأغذية العالمي في فلسطين. تجدر الإشارة إلى أن المنح المقدمة من الحكومة اليابانية لمشاريع برنامج الأغذية العالمي في فلسطين خلال العشر سنوات الماضية قد تجاوزت 40 مليون دولار أمريكي، مما جعل اليابان أحد المانحين الثلاثة الأكثر سخاء للبرنامج في فلسطين، وكذلك أحد أهم المانحين للبرنامج على المستوى العالمي. ويمكن هذا الدعم الياباني السخي برنامج الأغذية العالمي من مواصلة الاستثمار في الاقتصاد المحلي. فمنذ عام 2011 استثمر برنامج الأغذية العالمي ما يزيد عن 170 مليون دولار أمريكي في الاقتصاد الفلسطيني من خلال شراء المواد الغذائية المحلية لا سيما من خلال مشروع القسائم الغذائية الالكترونية.