دي مستورا يلتقى مسؤولا في الحكومة السعودية في إطار مشاورات جنيف

UN Photo/Violaine Martin
UN Photo/Violaine Martin
UN Photo/Violaine Martin

دي مستورا يلتقى مسؤولا في الحكومة السعودية في إطار مشاورات جنيف

في إطار المشاورات الدائرة في جنيف التقى المبعوث الخاص للأمين العام ستيفان دي مستورا الأمير محمد بن سعود بن خالد آل سعود وكيل وزارة الخارجية السعودية لشؤون الإعلام والتكنولوجيا.

ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمم المتحدة نقل للصحفيين تصريحات دي مستورا بعد اللقاء "قال السيد دي مستورا بعد اللقاء إن السعودية بلد مهم في المنطقة ويتعين أخذ آرائها في الاعتبار أثناء المشاورات، ومن الواضح أن أية عملية سياسية لإنهاء الصراع السوري تحتاج إلى الدعم والتيسير من قبل الأطراف الإقليمية."

وأضاف دوجاريك أن ستيفان دي مستورا أجرى مشاورات أمس الأربعاء مع المبعوث الخاص السابق كوفي عنان ليتفهم بشكل أفضل العملية التي أفضت إلى صدور إعلان جنيف.

وقال دي مستورا إن النقاش مع عنان كان مهما لتفهم تعقيدات التحديات المختلفة المحيطة بإعلان جنيف الذي يعد أداة مهمة لمحاولة إعادة إلزام جميع الأطراف بالعملية السياسية ذات المغزى.