جمهورية الكونغو الديمقراطية: الشرطة تلقي القبض على أكثر من 200 من المشتبه بهم في الهجمات الأخيرة

Photo: MONUSCO/Sylvain Liechti
MONUSCO/Sylvain Liechti
Photo: MONUSCO/Sylvain Liechti

جمهورية الكونغو الديمقراطية: الشرطة تلقي القبض على أكثر من 200 من المشتبه بهم في الهجمات الأخيرة

أعلنت بعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية اليوم أنه تم اعتقال أكثر من 200 شخص من أصحاب العلاقة بالهجمات الأخيرة ضد المدنيين في مدينة بيني في الجزء الشرقي من هذه الدولة الأفريقية الشاسعة.

ووفقا لإعلان على راديو أوكابي، الذي أنشأته بعثة الأمم المتحدة، مونسكو، والمنظمة السويسرية غير الحكومية، مؤسسة هيرونديل، قال المتحدث باسم البعثة، تشارلز بامبارا إن من بين المعتقلين أعضاء في جماعة تحالف القوى الديمقراطية المتمردة ومقرها أوغندا، الذي يعتقد أنها مسؤولة عن هذه الهجمات.كما تم ضبط أسلحة وذخائر وقنابل وأجهزة اللاسلكي وغيرها من المعدات العسكرية في العمليات، وفقا للسيد البامبارا.وقال إنه تم اعتقال أكثر من 200 شخص في عمليات نفذتها الشرطة الوطنية ومونسكو، في حين كثفت قوات بعثة الأمم المتحدة أيضا دورياتها في المنطقة.وفي إحاطة أمام مجلس الأمن في نيويورك الشهر الماضي، أكد مارتن كوبلر، ممثل الأمين العام الخاص لجمهورية الكونغو الديمقراطية ورئيس البعثة، على الحاجة إلى استجابة "استباقية ،وليس كرد الفعل" في مواجهة الجماعات المتمردة في البلاد، وتعزيز حماية للمدنيين.وأشار السيد كوبلر إلى أنه وعلى الرغم من الآمال المبدئية بأن "بذور السلام" سوف تنتشر في جميع أنحاء المناطق الشرقية لجمهورية الكونغو الديمقراطية، ذكّر تفجر العنف الأخير في قرى داخل وحول مدينة بيني في شمال كيفو العالم "بمدى هشاشة هذه الآمال".وكان يشير إلى سلسلة من المجازر ارتكبها أعضاء من تحالف القوى الديمقراطية تم خلالها ذبح أكثر من 80 مدنيا، معظمهم من النساء والأطفال، بالمناجل.