صدور أول قرار حول حماية عمال الإغاثة منذ الهجوم على الأمم المتحدة في العراق

UN Photo/Paulo Filgueiras
UN Photo/Paulo Filgueiras
UN Photo/Paulo Filgueiras

صدور أول قرار حول حماية عمال الإغاثة منذ الهجوم على الأمم المتحدة في العراق

أصدر مجلس الأمن الدولي بالإجماع القرار رقم 2175 بشأن حماية العاملين في المجال الإنساني، وهو أول قرار يعتمد حول هذا الموضوع منذ الهجوم على مقر الأمم المتحدة في بغداد في عام 2003.

وقال الرئيس الدوري للمجلس السفير البريطاني مارك لايل غرانت إن القرار، الذي قدمت بريطانيا مشروعه، يظهر وحدة مجلس الأمن بشأن حماية من يقومون بالعمل الإنساني المنقذ للأرواح.وأضاف لايل غرانت للصحفيين "اعتمدنا هذا القرار على خلفية التهديدات المتزايدة ضد العاملين في المجال الإنساني الذين قتل تسعة وسبعون منهم خلال العام الحالي وحده. إن خمسا من أكثر ست دول وقعت فيها تلك الهجمات وهي أفغانستان والصومال وسوريا وجنوب السودان والسودان موجودة على أجندة عمل المجلس."وذكر لايل غرانت أن القرار يحدد مشكلة تزايد الهجمات ضد عمال الإغاثة ويصنفها على أنها جرائم حرب ويدعو إلى المساءلة على ارتكابها.ويحث القرار الدولي جميع أطراف الصراع على السماح بالوصول الإنساني بدون عوائق للعاملين في المجال الإنساني.وأعرب مجلس الأمن عن عزمه على اتخاذ الخطوات الملائمة لكفالة سلامة وأمن العاملين في مجال تقديم المساعدة الإنسانية وموظفي الأمم المتحدة والأفراد المرتبطين بها.