مجلس الأمن يعقد اجتماعا مغلقا بشأن تدمير الأسلحة الكيميائية السورية

media:entermedia_image:0180cf32-e2f6-47f1-82a2-01351241aa30

مجلس الأمن يعقد اجتماعا مغلقا بشأن تدمير الأسلحة الكيميائية السورية

أحاطت سيخريد كاخ، رئيسة البعثة المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في سوريا، مجلس الأمن اليوم بالعمل الذي تم حتى الآن بشأن تدمير الأسلحة الكيميائية السورية.

وفي هذا الشأن، أشاد السفير البريطاني مارك لايل غرانت رئيس مجلس الأمن للشهر الحالي، بالتقدم المحرز حتى الآن بشأن تدمير الأسلحة الكيميائية السورية والتي تتم خارج سوريا.

وقال للصحفيين عقب الجلسة المغلقة إن كاخ أشارت بشكل خاص، إلى الاجتماع الذي يعقد في بيروت اليوم لمناقشة الطرق لتدمير مرافق الإنتاج الإثني عشر المتبقية، والذي يحتاج إلى حوالي ستة أشهر لاتمامه، على حد قولها".

هذا واستمع المجلس أيضا إلى إحاطة من الولايات المتحدة، التي أفادت بتدمير ستين بالمائة من الأسلحة الكيميائية على متن السفينة الأمريكية "ام في كيب راي".. كما أفيد السفير البريطاني مارك لايل غرانت بأن بلاده ستنهي من تدميرها للأسلحة الكيميائية، خلال هذا الأسبوع.

وكانت السيدة كاخ التي قد تحدثت إلى أعضاء مجلس الأمن الدولي عبر دائرة تلفزيونية مغلقة.