اثنان من مسؤولي الأمم المتحدة يزوران موقع انزلاق التربة في أفغانستان ويطلعان على الوضع هناك

Photos: Fardin Waezi/UNAMA
Fardin Waezi/UNAMA
Photos: Fardin Waezi/UNAMA

اثنان من مسؤولي الأمم المتحدة يزوران موقع انزلاق التربة في أفغانستان ويطلعان على الوضع هناك

قام كل من كيونغ وا كانغ، نائبة منسقة الإغاثة في حالات الطوارئ ومارك بودين، منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في أفغانستان، بزيارة لقرية أبي باراك في ولاية بدخشان في أفغانستان، للاطلاع على حادثة انزلاق التربة التي أدت إلى مقتل ونزوح مئات الأشخاص.

وفي المؤتمر الصحفي اليومي، قال فرحان الحق من مكتب المتحدث باسم الأمين العام، إن السيدة كانغ أكدت على أن تلك المأساة تشير إلى الحاجة للمزيد من الاهتمام بقضية الكوارث الطبيعية التي تتكرر في الجزء الشمالي من البلاد.

وأضاف عن الجهود الإنسانية "قام برنامج الأغذية العالمي بتوزيع أكثر من ثمانين طنا متريا من المواد الغذائية، كما يقوم الشركاء في المجال الإنساني بتوفير الرعاية الصحية في حالات الطوارئ، وحشدت اليونيسف الدعم النفسي والاجتماعي العاجل للأطفال، كما تواصل منظمات الإغاثة الاتصال مع الحكومة لإيجاد سبل دعم الأطفال الذين فقدوا والديهم."

وكان الأمين العام للأمم المتحدة قد أرسل خالص تعازيه لشعب وحكومة أفغانستان وأولئك الذين فقدوا أفراد أسرتهم وأصدقائهم وسبل كسب العيش في هذه الكارثة.