الأمين العام يعرب عن سروره بإجراء انتخابات سلمية في باراغواي

25 نيسان/أبريل 2013

رحب الأمين العام بان كي مون بالطريقة السلمية التي أجريت بها الانتخابات العامة في باراغواي التي اجتذبت مشاركة أعداد كبيرة من الناس، مؤكدا استعداد الأمم المتحدة للعمل مع الشعب والسلطات المنتخبة حديثا في الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية. وقال إن الطريقة تعبر عن التزام السلطات بالديمقراطية أمام الشعب.

وجاء في بيان المتحدث باسمه، "الأمم المتحدة تؤكد مجددا استعدادها للعمل مع السلطات المنتخبة الجديدة وشعب باراغواي". ووفقا لتقارير وسائل الإعلام، شارك 52 في المائة على الأقل من أصل 3.5 مليون من الناخبين المؤهلين في البلاد في استطلاعات الرأي.وأسفرت الانتخابات عن فوز رجل الأعمال هوراسيو كارتس من حزب كولورادو، متقدما بفارق تسع نقاط عن شاغل الوظيفة إفراين أليغري. وقد استولى الحزب الليبرالي الذي ينتمي إليه أليغري على الرئاسة بعد أن عزل الرئيس فرناندو لوغو في حزيران/ يونيو الماضي.في ذلك الوقت، أضاف السيد بان صوته لهؤلاء القادة الإقليميين الذين أعربوا عن قلقهم بشأن عملية الإقالة وآثارها على سير الديمقراطية في البلاد.وسوف يبدأ السيد كارتس ولايته والتي تستمر لمدة خمس سنوات في أغسطس/ آب.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.