مجلس الأمن يوافق بالإجماع على تشكيل بعثة مراقبة في سوريا

21 نيسان/أبريل 2012

أصدر مجلس الأمن الدولي بالإجماع القرار رقم 2043 لتشكيل بعثة تابعة للأمم المتحدة لمراقبة وقف أعمال العنف في سوريا يصل قوامها إلى ثلاثمائة من المراقبين العسكريين غير المسلحين بالإضافة إلى عناصر مدنية ملائمة حسب احتياج البعثة لتنفيذ ولايتها.

وقرر المجلس نشر البعثة على وجه السرعة رهنا بتقييم الأمين العام للتطورات ذات الصلة على أرض الواقع بما في ذلك توطيد وقف العنف.

ووفق القرار، المقدم من دول منها روسيا والمغرب وفرنسا والصين، تكلف البعثة برصد وقف أعمال العنف المسلح بجميع أشكاله من جانب كافة الأطراف ورصد ودعم التنفيذ الكامل لاقتراح النقاط الست المقدم من المبعوث المشترك كوفي عنان.

وطالب المجلس في قراره الحكومة السورية بأن تكفل عمل البعثة بفعالية من خلال تيسير النشر السريع بدون عراقيل لأفرادها وقدراتها حسبما يلزم لتنفيذ ولايتها، وكفالة تمكينها من التحرك والوصول بشكل كامل وفوري ودون عراقيل لمختلف المناطق.

وفي هذا الصدد شدد القرار على ضرورة أن تتفق الحكومة السورية والأمم المتحدة على وجه السرعة على أصول النقل الجوي الملائمة للبعثة.

وطلب القرار، الصادر بالإجماع، جميع الأطراف بأن تكفل سلامة أفراد البعثة دون المساس بحريتهم في التنقل والوصول إلى وجهاتهم، مؤكدا أن المسئولية الرئيسية في ذلك تقع على عاتق السلطات السورية.

وأعرب مجلس الأمن عن اعتزامه تقييم تنفيذ هذا القرار والنظر في اتخاذ خطوات أخرى حسب الاقتضاء.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.