الأمين العام يرحب بقرار نشر بعثة المراقبة في سوريا

21 نيسان/أبريل 2012

رحب الأمين العام للأمم المتحدة بشدة بالقرار الصادر بالإجماع من مجلس الأمن الدولي لمنح التفويض لنشر بعثة إشراف على وقف أعمال العنف في سوريا لفترة أولية لمدة تسعين يوما.

وذكر بيان صادر عن المتحدث باسم الأمين العام أن عملية النشر ستنفذ بشكل عاجل رهنا بتقييمه للتطورات على الأرض بما في ذلك تكريس وقف أعمال العنف.

ودعا الأمين العام الحكومة السورية وغيرها من الأطراف إلى خلق الظروف الضرورية لنشر البعثة، مشددا على الحاجة لأن تنهي الحكومة السورية جميع أعمال العنف وانتهاكات حقوق الإنسان وخاصة وقف استخدام الأسلحة الثقيلة والوحدات المسلحة من المراكز السكنية.

ودعا بان كي مون إلى التعاون الكامل من جميع الأطراف للسماح لبعثة المراقبة (أنسميس) بتنفيذ ولايتها لمراقبة وقف العنف المسلح بجميع أشكاله من قبل كل الأطراف، ومراقبة ودعم التطبيق الكامل لخطة المبعوث المشترك كوفي عنان ذات النقاط الست.

وأعرب أمين عام الأمم المتحدة عن أمله في أن يساعد تشكيل بعثة الإشراف في وقف القتل والمعاناة في سوريا ويسهم في تحرك البلاد قدما تجاه التعددية والديموقراطية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.