شيران تزور الحدود الليبية التونسية وتدعو المجتمع الدولي إلى دعم الجهود الإنسانية

1 آذار/مارس 2011
شيران

شددت جوزيت شيران، المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي، على ضرورة أن يدعم المجتمع الدولي الجهود الجارية لمساعدة آلاف الأشخاص الذين عبروا الحدود الليبية فرارا من أعمال العنف.

وفي حوار مع إذاعة الأمم المتحدة أشادت جوزيت شيران بسخاء المجتمعات المحلية وكرمها في مساعدة الوافدين.

وقالت أثناء تواجدها في منطقة الحدود التونسية الليبية "إن برنامج الأغذية العالمي سيعمل عبر هؤلاء الأبطال في المجتمعات المحلية للمساعدة في استمرار شريان الحياة في هذه المنطقة الحدودية وأيضا داخل شرقي ليبيا، كما أننا نتابع عن كثب الوضع في غربي ليبيا حيث نسمع أن بعض الأشخاص يواجهون صعوبات في الحصول على الغذاء، ونؤكد أن الغذاء يجب ألا يستخدم كسلاح".

وأضافت شيران أن البرنامج يضع خططا طارئة ليكون مستعدا إذا تطلب الوضع توسيع نطاق العمليات للوصول إلى المحتاجين داخل ليبيا.

ولكن المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي ذكرت أن الأوضاع الراهنة تمنع البرنامج من الوصول بالمساعدات للعالقين على الجانب الليبي من الحدود، معربة عن القلق لما يذكره الوافدون عن عدم توفر الغذاء والماء والمساعدات الضرورية للعالقين.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.