بان كي مون يشيد بشجاعة وصمود عمال المناجم التشيليين

14 تشرين الأول/أكتوبر 2010
عملية الانقاذ

قال الأمين العام، بان كي مون، إن إنقاذ 33 عامل منجم في تشيلي بعد أن ظلوا عالقين تحت الأرض لشهرين، يعد اختبارا لشجاعتهم وصمودهم.

وقال الأمين العام "ننضم إلى شعب تشيلي وعائلات عمال المنجم الأبطال في الاحتفال بانتصار قوة وعزيمة الروح البشرية".

وأشاد الأمين العام بتضامن العمال وعملهم معا وعدم فقدانهم للأمل أبدا، مضيفا أنه يشيد بكل من قدم مساعدة في جهود الإنقاذ وكل من صلوا من أجل الوصول لهذه اللحظة من الارتياح والسعادة.

من ناحيته قال خوان سومافيا، مدير عام منظمة العمل الدولية، وهو من تشيلي، إنه يشارك الملايين من كل أنحاء العالم فرحتهم لعودة هؤلاء الأبطال سالمين من أعماق الأرض.

وأشار إلى أن الحادث ناتج عن عدم اتخاذ تدابير السلامة الآمنة، مؤكدا أن العمل في ظروف غير آمنة مأساة إنسانية.

وأشار إلى أن 6300 شخص يلقون حتفهم كل يوم بسبب إصابات ناجمة عن العمل مما يعني 2.3 مليون حالة وفاة سنويا.

وقال سومافيا "ربما تكون أكبر مساهمة قدمها عمال المنجم هي توعية العالم أجمع بالحاجة إلى ضرورة توفير المزيد من الحماية والوقاية في أماكن العمل وخصوصا العمل في الأماكن غير الآمنة".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.