الأمم المتحدة تدعو إلى تعزيز التعاون الدولي والحوار لمحاربة الإرهاب

الأمم المتحدة تدعو إلى تعزيز التعاون الدولي والحوار لمحاربة الإرهاب

media:entermedia_image:7210df0a-a842-4f7e-8314-a65c3a1524d1
في إطار إدانتها القوية والقاطعة للإرهاب بجميع مظاهره وأنماطه وأيا كان مرتكبوه وأغراضه، أكدت الجمعية العامة من جديد تأييدها لاستراتيجية الأمم المتحدة العالمية لمكافحة الإرهاب وذلك عبر تبني قرار جديد يدعو المجتمع الدولي والمنظمات الدولية والإقليمية الأخرى إلى تسريع تطبيق مبادرة مكافحة الإرهاب.

القرار الجديد يأتي تتويجا لدورة الجمعية العامة الثانية لاستعراض تنفيذ الاستراتيجية العالمية التي تعقد كل سنتين. ويؤكد القرار على دعم الركائز الأربع للمبادرة، وهي معالجة الظروف المؤدية إلى انتشار الإرهاب؛ منع ومكافحة الإرهاب؛ بناء قدرات الدول لمنع ومكافحة الإرهاب وتعزيز دور منظومة الأمم المتحدة في هذا المجال؛ وضمان احترام حقوق الإنسان للجميع وسيادة القانون بوصفه الركيزة الأساسية لمكافحة الإرهاب.

القرار يؤكد أيضا على المسؤولية الرئيسية للدول الأعضاء في تنفيذ الاستراتيجية، التي اعتمدت عام 2006 ، والتي تظل الإطار الاستراتيجي والتوجيه العملي الدولي للجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب.

كما يعترف أيضا بالحاجة لتعزيز دور الأمم المتحدة، بما في ذلك فريق الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، إلى جانب المنظمات الدولية والإقليمية الأخرى، في تيسير وتعزيز التنسيق والتماسك على الأصعدة الوطنية والإقليمية والعالمية.