رئيس الجمعية العامة يلتقي مع وزير الخارجية الصيني

رئيس الجمعية العامة يلتقي مع وزير الخارجية الصيني

التريكي
التقى رئيس الجمعية العامة، علي التريكي، اليوم مع وزير خارجية الصين، يانغ جيشي، خلال زيارة يقوم بها إلى البلاد.

وقال المتحدث باسم الجمعية العامة، جون فيكتور نكولو "إن الطرفين ناقشا التنمية والسلام والأمن في الشرق الأوسط وأفريقيا وأكدا الحاجة إلى تعزيز التعددية ومعالجة التحديات العالمية التي تواجه المجتمع الدولي".

وسيعقد رئيس الجمعية العامة والأمين العام اجتماعا رفيع المستوى في أيلول/سبتمبر في نيويورك حول الأهداف الإنمائية للألفية.

بالإضافة إلى ذلك أبلغ التريكي وزير الخارجية الصيني إنه سيعقد عددا من النقاشات في الجمعية العامة حول نزع السلاح وحفظ السلام والحوار بين الحضارات وعملية السلام في الشرق الأوسط.

وقال نكولو "لقد أكد الطرفان الحاجة الملحة إلى حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية وسلام شامل في الشرق الأوسط والدور الذي يجب أن تلعبه الأمم المتحدة في هذا الخصوص".

وأضاف أن وزير الخارجية الصيني أعرب عن دعم بلاده للتنمية والسلام في أفريقيا بما في ذلك مشكلة القرصنة على سواحل الصومال.

وكان مجلس الأمن قد ناقش مشكلة القرصنة أمس بما في ذلك تشكيل محاكم خاصة لمحاكمة القراصنة ومطالبة الأمين العام برفع تقرير خلال ثلاثة أشهر حول إمكانية محاكمة ومعاقبة المتورطين في القرصنة والنهب المسلح على سواحل القرن الأفريقي.

وقام التريكي بزيارة المعهد الصيني للدراسات الدولية كما سيحضر افتتاح معرض شنغهاي الدولي قبل مواصلة رحلته إلى الهند وباكستان.