قوات اليوناميد تسيطر على العنف القبلي في دارفور

22 تشرين الأول/أكتوبر 2009

أعلنت بعثة الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي في دارفور (يوناميد) اليوم أنها تدخلت لإنهاء الاشتباكات القبلية في دارفور وسيطرت على الوضع.

وأسفرت الاشتباكات التي وقعت بين قبيلة الزغاوة وقبيلة بيرغيد بالقرب من منطقة شنقلي طوباية بشمال دارفور عن مقتل شخصين مع إصابة ستة أشخاص من القبيلتين، وتم نقل أربعة منهم في حالة حرجة إلى مستشفى حكومي بالفاشر.

وأرجعت يوناميد سبب الاشتباكات إلى نزاع حول الحصول على المياه وقامت البعثة كحل مؤقت بالتعهد بتوفير المياه للقبيلتين.

وتعمل يوناميد منذ عام 2008 في كبح العنف في الإقليم حيث يدور نزاع بين الفصائل المسلحة والقوات الحكومية منذ عام 2003.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.