مبعوث الأمم المتحدة إلى أفغانستان يدعو السكان إلى المشاركة في حملة للسلام

مبعوث الأمم المتحدة إلى أفغانستان يدعو السكان إلى المشاركة في حملة للسلام

media:entermedia_image:a2401307-db37-432e-964f-c0b0879548ed
حث الممثل الخاص للأمين العام في أفغانستان، كاي أيدي، جميع الأفغان على المشاركة في حملة للسلام تستمر ثلاثة أسابيع، بدأت اليوم بتجمع للمشاهير الأفغان وموظفي الأمم المتحدة وممثلين عن منظمات المجتمع الدولي في عدد من المدن في أنحاء البلاد.

وتستمر حملة ""ماذا تفعل من أجل السلام في أفغانستان" حتى يوم الاحتفال باليوم الدولي للسلام في الحادي والعشرين من الشهر الجاري، وتضم عددا من الفعاليات بالإضافة إلى حملة تطعيم ضد شلل الأطفال بهدف الوصول إلى ملايين الأطفال في المناطق النائية من البلاد.

وقال أيدي "إنني أحث الجميع على المشاركة في هذه الحملة فهناك حاجة كبيرة للسلام".

ومنذ انطلاق حملات السلام في عام 2007، أصبحت هذه الحملات بمثابة احتفالات سياسية سنوية مفتوحة أمام أي فرد ومنظمة وتعمل كمنبر للمصالحة الوطنية.