منظمة الصحة العالمية تقول إن ختان الذكور يعتبر خطوة إضافية هامة للحد من الإصابة بمرض الإيدز

منظمة الصحة العالمية تقول إن ختان الذكور يعتبر خطوة إضافية هامة للحد من الإصابة بمرض الإيدز

أعلنت منظمة الصحة العالمية اليوم أن ختان الذكور يمكن أن يعترف به كخطوة إضافية للحد من انتشار مرض الإيدز حيث يمكن أن يؤدي الختان إلى الحد من الإصابة بنسبة 60%.

وأشارت الدراسات أن ختان الذكور في الدول الأفريقية الواقعة جنوب الصحراء يمكن أن يمنع نحو 5.7 مليون إصابة وأكثر من ثلاثة ملايين حالة وفاة خلال العشرين عاما القادمة.

إلا أن المنظمة حذرت من أن الختان يجب أن يكون جزءا من مجموعة شاملة من الموانع التي تشمل معالجة الأمراض التي تنتقل عبر الجنس وممارسة عادات جنسية صحية.

وأشارت دراسات مختلفة في كينيا وأوغندا وجنوب أفريقيا إلى أن نسبة الإصابة بالإيدز مرتفعة جدا بين المجتمعات التي لا تمارس عادة الختان بينما تقل كثيرا في المناطق التي تمارس تلك العادة.

ويعتقد الباحثون أن الجزء الذي تتم إزالته في عميلة الختان هو الأكثر عرضة للإصابة بعدوي فيروس اتش آي في المسبب لمرض الإيدز.