الأمين العام الجديد يتسلم مهام منصبه

2 كانون الثاني/يناير 2007

استلم اليوم الأمين العام الجديد للأمم المتحدة، بان كي مون، مهام منصبه حيث وصل إلى المقر الرئيسي بنيويورك وتفقد حرس الشرف وسط تصفيق من الموظفين.

وقال بان كي مون، للصحفيين "إنني أشعر بالتواضع أمام كل هذا الاستقبال الحار، إن وجودكم هذا الصباح دليل على أهمية الأمم المتحدة وتصدرها للأخبار في مواجهة التحديات والقضايا ومحاولة منح الأمل لجميع شعوب العالم".

وأضاف بان كي مون "أبدأ يومي كأمين عام للأمم المتحدة بكثير من التوقعات والآمال وأحتاج إلى دعمكم القوي، حيث أبدا وسط تحديات كبيرة بدءا من دارفور ومرورا بالشرق الأوسط ولبنان والعراق وإيران إلى كوريا الشمالية وغيرها من الأزمات الأخرى التي تعصف بالعالم".

وردا على أسئلة الصحفيين قال بان كي مون إنه سيوجه اهتمامه فورا إلى قضية دارفور كما أن البرنامج النووي لكوريا الشمالية سيكون أحد أولوياته، مشيرا إلى أنه سيحاول تيسير المحادثات السداسية الرامية إلى إيجاد حل للمشكلة.

وفي الشأن العراقي وحول تنفيذ حكم الإعدام على الرئيس السابق صدام حسين، قال الأمين العام إن عقوبة الإعدام هي قضية متروكة لتقدير كل دولة.

وأضاف الأمين العام أن صدام حسين كان مسؤولا عن ارتكاب جرائم شنيعة ضد الشعب العراقي، وعلينا ألا ننسى ضحايا تلك الجرائم.

وقال بان "إنني وبصفتي أمينا عاما أقف ضد سياسة الإفلات من العقاب ولكنني في الوقت نفسه آمل أن يلتزم أفراد المجتمع الدولي بجميع جوانب القانون الإنساني الدولي، وسأحاول أثناء فترة خدمتي أن أساعد الدول الأعضاء على تعزيز سيادة القانون".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.