وزراء الإسكان الأفارقة ينهون اجتماعا في نيروبي حول خطة عمل لمعالجة مشكلة الأحياء الفقيرة

5 نيسان/أبريل 2006

ناقش وزراء الإسكان الأفارقة في اجتماع استمر يومي 2 و3 من الشهر الجاري في نيروبي خطة عمل مكونة من 10 نقاط لمعالجة مشاكل الأحياء الفقيرة والحد من الاضطرابات الاجتماعية وتغيير المفهوم المتعلق بعدم قيام الحكومات بعمل اللازم في قارة يعيش أكثر من 70% من سكانها في الأحياء الفقيرة.

وقد حضر الاجتماع ممثلون من أكثر من 30 دولة في الاجتماع الوزاري الذي استضافته الحكومة الكينية وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (هابيتات) وترأسته جنوب أفريقيا.

وقال وزير الإسكان التشادي، شين أدوم، "سنأخذ معنا عدة قرارات تهدف إلى التوعية بمشاكلنا الإسكانية ومطالبين بأن تبدأ المعركة ضد الفقر في الحضر من المستوى المحلي وتخصيص ميزانيات وطنية لمحاربة ظاهرة الأحياء الفقيرة بالإضافة إلى حشد الدعم الدولي".

وتضم خطة العمل تفكيك مركزية سلطات الدولة ووضع أطر سياسية وإدارة الأراضي وتوفير آليات مالية وبناء المقدرات والحكم الرشيد والسلام وتمكين الأفراد والشراكة وتطبيق القوانين الموجودة حاليا والخاصة بالأراضي وبناء المنشآت.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.