توجه فكري جديد للأمم المتحدة شعار مؤتمر دافوس

توجه فكري جديد للأمم المتحدة شعار مؤتمر دافوس

في كلمته أمام الجلسة العامة للمنتدى الاقتصادي العالمي، أبدى الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان ترحيبه بالشعار الذي رفعه المنتدى، والذي يقول "توجه فكري جديد للأمم المتحدة".

وقال عنان إنه يرحب بذلك الشعار لأنه يعبر عما حاول تحقيقه طوال السنوات التسع الماضية، وضرب أمثلة بما فعلته الأمم المتحدة مؤخرا، استجابة لمطالب الدول الأعضاء، معتبرا تلك الاستجابة تنفيذا عمليا لذلك الشعار.

وأشار الأمين العام إلى الانجازات التي حققتها الأمم المتحدة خلال السنوات الخمس الأخيرة، منها رعاية انتقال أفغانستان من إقليم خَرب تعمه الفوضى في ظل سيطرة الطالبان وأمراء الحرب إلى الديمقراطية الناشئة القائمة الآن والتي لا تزال تناضل والمساعدة على إنشاء الحكومة المؤقتة في العراق، وعلى تنظيم الاستفتاءات والانتخابات هناك كما دعمت الانتخابات الديمقراطية في نصف دول العالم على مدى الإثنتي عشرة سنة الماضية.

كما قامت الأمم المتحدة بإجراء تحقيق جنائي كامل، لأول مرة، في اغتيال رئيس وزراء سابق والتحقق من انسحاب القوات السورية من لبنان وتنسيق جهود الإغاثة العالمية بعد موجة التسونامي ومرة أخرى بعد وقوع زلزال كشمير.

وأكد الأمين العام أن العامل المشترك بين كل هذه الأنشطة هو أنها لا تقتصر على مجرد إشراك الأمم المتحدة في العلاقات فيما بين الدول الأعضاء فحسب، ولكن أيضا في حياة شعوبها.

وأضاف عنان أن أداء هذه المهمة يوجب على الأمم المتحدة أن تتعاون، ليس مع الحكومات فقط، ولكن أيضا مع جميع العناصر النشطة على الساحة الدولية، بما في ذلك القطاع الخاص والبرلمانيون والمنظمات غير الحكومية ووسائل الإعلام.