عنان يحث المجتمعين في مؤتمر نزع السلاح باتخاذ خطوات عملية

25 كانون الثاني/يناير 2006

حث الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، المتفاوضين الموجودين حاليا في مؤتمر نزع السلاح، المنعقد في جنيف على كسر الجمود المتعلق بالجهود الرامية إلى تخفيض ترسانة الأسلحة في العالم.

وأشار عنان في رسالة موجهة للمؤتمر، إلى بعض المواضيع التي تعيق عملية نزع السلاح ومنها فشل مؤتمر مراجعة حظر انتشار السلاح النووي في التوصل إلى اتفاق والجمود المحيط بمؤتمر نزع السلاح وأخيرا غياب أي ذكر لنزع السلاح وحظر الانتشار النووي في الوثيقة الختامية لمؤتمر قمة الأمم المتحدة لعام 2005.

وقال عنان "يجب على المتفاوضين دراسة العناصر السياسية للمشكلة واتخاذ قرارات عملية وواقعية".

ولم يستطع مؤتمر نزع السلاح خلال السنوات السبع الماضية الاتفاق على أي جدول أعمال وذلك بسبب عدم الاتفاق على كيفية معالجة موضوع الأسلحة النووية.

ويضم المؤتمر 65 دولة بالإضافة إلى عدد من الدول الأخرى التي تشارك بصفة مراقب.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.