المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تقدم المساعدة للاجئين السودانيين في القاهرة عقب الأحداث الدامية

3 كانون الثاني/يناير 2006

بدأت المفوضية العليا لشون اللاجئين بتقديم المساعدات للاجئين السودانيين في القاهرة الذين بحوزتهم وثائق من المفوضية بعد أن أفرجت عنهم السلطات المصرية عقب الأحداث الدامية التي وقعت الأسبوع الماضي وراح ضحيتها 27 لاجئا سودانيا في مواجهات مع الشرطة المصرية.

وقامت المفوضية بإرسال أدوية وأغطية لنقاط تجمع اللاجئين الذي اجتمع عدد كبير منهم في الكنائس.

وأعلنت المفوضية أنها تعمل حاليا مع عدد من البنوك المصرية لتمويل برامج إسكان مؤقتة للاجئين المشردين.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، والمفوض السامي لشؤون اللاجئين، أنطونيو غوتيرس، قد أعربا الأسبوع الماضي عن صدمتهما وحزنهما حول ما حدث كما أعربا عن أسفهما لأن الموقف لم يحل سلميا وعبر الحوار.

وكان أكثر من 2500 لاجئ سوداني قد اعتصموا في حديقة مصطفى محمود بالقاهرة منذ أيلول/سبتمبر الماضي مطالبين بتحسين وضعهم المعيشي وترحيلهم إلى بلد ثالث، عندما وقعت المواجهات بينهم وبين الشرطة يوم الجمعة الماضي الأمر الذي أدى إلى مقتل 27 شخصا من بينهم 11 طفلا.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.