البرادعي يطالب إيران بتقديم معلومات تبرهن على أن أنشطتها النووية سلمية

البرادعي يطالب إيران بتقديم معلومات تبرهن على أن أنشطتها النووية سلمية

media:entermedia_image:c67535fd-b889-4ae8-9ee8-8707e1705703
طالب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، محمد البرادعي، إيران بإتخاذ خطوات سريعة لتزويد الوكالة بالمعلومات اللازمة التي تبرهن أن أنشطة إيران النووية تهدف إلى أغراض سلمية.

ورحب البرادعي في الجلسة الافتتاحية لمجلس المحافظين التي عقدت أمس في فيينا بالتعاون الأخير الذي أبدته إيران وذلك بتقديمها لوثائق إضافية والسماح بإجراء مقابلات مع بعض الأفراد وتسهيل زيارة بعض مواقع الأنشطة النووية بالبلاد. يذكر أن هذا التعاون جاء بعد فترة من الضغوط على الحكومة الإيرانية التي قامت بإخفاء بعض أنشطتها النووية التي تقوم بها مما يمثل إخلالا بإتفاقية عدم القيام بأنشطة نووية.

وقال المدير العام للوكالة "إنني أحث إيران على الاستجابة الفورية لبقية أسئلة الوكالة خاصة فيما يتعلق بأنشطتها لتخصيب اليورانيوم، كما أطالبها بالشفافية في تعاملها معنا."

وأضاف البرادعي إن تعامل إيران بشفافية مع الوكالة ضروري لحسم بعض المسائل العالقة، وعلى وجه التحديد، تلك التي تتعلق بتجاوب الحكومة الإيرانية لوقف أنشطة إيران النووية.

جدير بالذكر أن برنامج إيران النووي قد أثار كثيرا من المخاوف منذ عام 2003 ،حيث تثير الكثير من الدول وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية الجدل حوله بقولها إن إيران تهدف إلى إنتاج أسلحة نووية بينما تؤكد إيران على أن أنشطتها النووية تهدف إلى أغراض سلمية أهمها تفعيل إنتاجية الطاقة بالبلاد.