لجنة صياغة الوثيقة الختامية ما زالت تحاول التوصل إلى اتفاق قبل بدء قمة الدورة الستين

13 أيلول/سبتمبر 2005

التقت لجنة الصياغة المكلفة بالتفاوض حول الصيغة النهائية صباح هذا اليوم لتذلل العقبات المتبقية والتي ما زالت تسبب خلافات بين المجموعات الإقليمية وخاصة موضوع تأسيس مجلس حقوق إنسان وموضوع الإرهاب.

وقد صرح مارك ملوك براون، مدير مكتب الأمين العام، أن أجواء المفاوضات تجري في ظروف أكثر إيجابية.

السفير الألماني غونتر بلوغر قال إن الوقت أصبح ضيقا جدا للوصول إلى اتفاق حول الإصلاحات الإدارية للمنظمة الدولية وكل ما نتوقعه أن يتم التراضي حول صيغة وسطية مخففة قبل انعقاد القمة.

ومن بين القضايا الأخرى التي ما زالت بحاجة إلى توافق في الآراء مسألة تأسيس لجنة لبناء السلام ومسألة نزع السلاح والانتشار التنووي وغيرها.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.