بعثة الأمم المتحدة في السودان تقول إن الهدوء ساد الخرطوم وجنوب البلاد قبيل تشييع جنازة غارانغ

4 آب/أغسطس 2005

ذكرت بعثة الأمم المتحدة في السودان اليوم أن الوضع في العاصمة الخرطوم وفي جنوب السودان شهد هدوءا نسبيا اليوم بعد 3 أيام من الفوضى وأعمال الشغب وقعت بعد مقتل جون غارانغ، زعيم الحركة الشعبية لتحرير السودان ونائب الرئيس السوداني.

وقد أتت تأكيدات البعثة بسيادة الهدوء بعد المطالبات المتكررة من قبل الأمين العام ومجلس الأمن للشعب السوداني بتهدئة الأوضاع ومواصلة عملية السلام.

وذكرت البعثة أن يان برونك، الممثل الخاص للأمين العام في السودان، سيتوجه إلى مدينة جوبا في الجنوب لحضور جنازة غارانغ المقرر أن تجرى يوم السبت القادم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.