قاضي يواصل مشاوراته مع القادة السياسيين العراقيين

قاضي يواصل مشاوراته مع القادة السياسيين العراقيين

التقى الممثل الخاص للأمين العام في العراق، أشرف قاضي، اليوم برئيس هيئة علماء المسلمين، الشيخ حارث الضاري، وتركزت المحادثات حول التطورات الأخيرة في العراق وتأثيرها على العملية السياسية.

وفي تصريحات أدلى بها قاضي بعد انتهاء اللقاء الذي عقد بمقر الهيئة بمسجد أم القرى ببغداد، أن محادثاته تأتي في إطار المشاورات التي يجريها مع ممثلي كافة القوى والتيارات العراقية من أجل دفع العملية السياسية في البلاد.

وقال قاضي إن الأمم المتحدة ستواصل العمل من أجل الوفاء بإلتزاماتها وفق قرار مجلس الأمن رقم 1546، لتشجيع العراقيين على إجراء حوار وطني شامل.

كما زار قاضي مقر الحزب العراقي الإسلامي حيث عقد محادثات مماثلة مع رئيس الحزب محسن عبد الحميد.

وقال قاضي إن اللقاءات التي يعقدها مع القادة العراقيين جزء من سلسلة من الاتصالات قبل عقد اجتماع الجمعية الوطنية من اجل تقييم التطورات في البلاد والجهود التي تبذلها الأمم المتحدة لمساعدة العراقيين في هذه المرحلة.

وتقوم الأمم المتحدة بالإضافة إلى تشجيع الحوار الوطني بين كافة القوى السياسية، بتقديم المساعدات الإنسانية والمساهمة في عملية إعادة الإعمار في البلد.