عنان يرحب بتعيين رئيس جديد للصومال

11 تشرين الأول/أكتوبر 2004

رحب الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، اليوم بتعيين عبدالله يوسف رئيسا للصومال بعد 13 عاما من النزاع، كما تعهد بدعم الأمم المتحدة لجهود إعادة الاستقرار في الصومال.

وقال المتحدث باسم الأمين العام "إن الأمين العام يعتقد أن انتخاب يوسف من قبل البرلمان الصومالي المؤقت يعني التقدم خطوة أخرى مهمة نحو تحقيق السلام والاستقرار في الصومال".

وأضاف أن الأمين العام يتطلع لتشكيل حكومة فدرالية مؤقتة في القريب العاجل تستطيع تحقيق المصالحة وإعادة إعمار البلاد وسط مناخ من الإجماع والحوار.

وأعرب عنان عن بذل كل ما بوسعه لدعم إعادة الأمور إلى طبيعتها والتوصل إلى حكم نزيه في الصومال، وحث جميع الصوماليين ليكونوا جزءا من الجهود التي تحاول إعادة السلام والأمن للبلاد.

كما أشاد الأمين العام بجهود الحكومة الكينية في عملية المفاوضات خصوصا الرئيس الكيني، ماوي كيباكي، بالإضافة إلى أعضاء الهيئة الحكوميةالدولية المعنية بالتنمية (إيغاد).

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.