القوات الإسرائيلية تطلق النيران على مدرسة في قطاع غزة وتتسبب في جرح طالبة

القوات الإسرائيلية تطلق النيران على مدرسة في قطاع غزة وتتسبب في جرح طالبة

شجبت وبقوة اليوم وكالة إغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) أعمال العنف الموجهه ضد الأطفال في المدارس وذلك بعد إطلاق النار على التلاميذ في صفوفهم المدرسية، حيث جرحت فتاة في إحدى مدارس قطاع غزة، وهي الحادثة الثالثة من نوعها خلال 18 شهرا.

قال بيتر هانسن، المفوض العام للوكالة، إنه من غير المقبول تعريض أطفال المدارس إلى خطر إطلاق النار العشوائي وستوجه الوكالة إحتجاجا شديد اللهجة للسلطات الإسرائيلية بسبب العنف الذي يطال مدارسها .

وتخضع الطفلة رغدة عدنان إلى عملية جراحية خطيرة في المستشفى الأوروبي بغزة.

في الأول من حزيران/يونيه أصيب طفل برصاصة في الرأس نتيجة إطلاق قوات الإحتلال الإسرائيلية للعيارات النارية على منطقة مقابل مدرسة في رفح، كما أصيبت فتاة في منطقة خان يونس عمرها 12 عاما بالعمى نتيجة رصاصة إخترقت رأسها .