مبعوث الأمم المتحدة في أفغانستان يدين مقتل 11 صينيا يعملون هناك

مبعوث الأمم المتحدة في أفغانستان يدين مقتل 11 صينيا يعملون هناك

media:entermedia_image:300731b8-f0dd-4f43-a7c1-27b0f9c6a31d
أدان الممثل الخاص للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانساتان(أوناما)، جان أرنو، بشدة اليوم مقتل 11 صينيا يعملون في قطاع التشييد في أفغانستان إثر هجوم على معسكرهم في أطراف مدينة كندوز شمال أفغانستان.

وتشير التقارير إلى أنه نحو الساعة الواحدة والنصف بعد منتصف الليل بتوقيت كابل، اقتحم نحو 20 رجلا مسلحا المعسكر وأطلقوا النار على العمال.

وأعرب أرنو عن صدمته الشديدة وأدانته للهجوم بأشد العبارات الممكنة. وقد خلف الهجوم الذي استمر لمدة 10 دقائق فقط بالإضافة للقتلى 5 جرحى أحدهم حالته خطيرة.

وقال المتحدث باسم أوناما، مانويل دي ألميدا إي سلفا، "إن الممثل الخاص يعرب عن خالص عزائه للحكومة الصينية وأسر الضحايا وأصدقائهم وزملائهم ويتمنى الشفاء العاجل للجرحى".

وأشار أرنو إلى ان هذا الهجوم الأخير يأتي بعد سلسلة من الحوادث وقعت في مناطق متفرقة ضد العاملين مع المنظمات الإنسانية مما تسبب في مقتل 8 أفغان وموظفين دوليين.

وقال دي ألميدا إي سلفا، إن الضحايا يعملون في تشييد طريق كندوز- بغلان، وهو مشروع يموله البنك الدولي. وتعمل الأمم المتحدة والقوة الدولية للمساعدة الأمنية (إيساف) حاليا على تقديم المساعدة للسلطات الصينية للتعامل مع الموقف.