زلزال قوي يضرب المغرب والأمين العام يعد بالمساعدة

24 شباط/فبراير 2004

ضرب زلزال قوي بدرجة 6.5 على مقياس ريختر المناطق الشمالية من المغرب وجبل طارق مخلفا أكثر من 229 قتيلا بالإضافة إلى أعداد كبيرة من المصابين.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، فريد إيكهارد "إن الأمين العام في غاية الحزن لسقوط عدد كبير من الضحايا وللدمار الذي لحق بالمناطق التي ضربها الزلزال".

وأعرب إيكهارد عن تعازي عنان الحارة إلى عائلات الضحايا وقال إن الأمم المتحدة تقف مستعدة لتقديم أي نوع من المساعدة بما في ذلك إرسال فريق لتقييم الكوارث وتنسيق المساعدة في المنطقة المنكوبة.

ويتم في العادة إرسال هذا النوع من الفرق في ظرف 24 ساعة لتجميع وتحليل ونشر المعلومات وفي الوقت نفسه للقيام بتنسيق جهود الإغاثة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.