إنشاء جمعية وطنية مؤقتة في العراق بحلول حزيران/يونيه المقبل

إنشاء جمعية وطنية مؤقتة في العراق بحلول حزيران/يونيه المقبل

قال جون نيغروبونتي الممثل الدائم للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة اليوم أمام مجلس الأمن إن إعلان مجلس الحكم العراقي الأسبوع الماضي على بداية عملية سياسية تؤدي إلى إنشاء جمعية وطنية مؤقتة بحلول عام 2004 هو خطوة نحو تحقيق السيادة الكاملة للشعب العراقي وعلى المجتمع الدولي الترحيب بها.

وفي تصريح صادر عن المجلس تلاه رئيس المجلس إسماعيل مارتنز الممثل الدائم لأنغولا لدى الأمم المتحدة قال فيه "إن المجلس يعرب عن رضاه حول الخطوات الإيجايبة التي اتخذتها دول المنطقة للتحضير للمؤتمر وأن الوقت ملائم لدفع هذه الجهود إلى الأمام".

واعتمد المجلس قرارا بالإجماع يساند فيه مؤتمر البحيرات الكبرى للسلام والأمن والديمقراطية والتنمية.

وقد بدأت التحضيرات الرسمية لعقد المؤتمر الدولي الذي تنظمه الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والذي سيعقد على مستوى رؤساء الدول في حزيران/يونيه القادم.

وقال إبراهيما فال الممثل الخاص للأمين العام لمنطقة البحيرات الكبرى للمجلس إن التحضيرات للمؤتمر ستعمل على ضمان مشاركة المجتمع المدني والشباب والنساء في هذا المؤتمر.

وطالب المجلس اليوم بضرورة قيام المجتمع الدولي بتقديم مساعدات سياسية ودبلوماسية وتقنية ومالية لمنطقة البحيرات الكبرى والتي تضم بوروندي وجمهورية الكونغو الديمقراطية وكينيا ورواندا وتنزانيا وأوغندا.