مفوضية اللاجئين تساعد الإكوادور على التعامل مع طالبي اللجوء الكولومبيين

مفوضية اللاجئين تساعد الإكوادور على التعامل مع طالبي اللجوء الكولومبيين

قالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين إنها تساعد حكومة إكوادور على التعامل مع الأعداد المتزايدة من طالبي اللجوء الكولومبيين.

وأشارت المفوضية إلى أن أكثر من 5.100 كولومبي قد التمس اللجوء إلى إكوادور خلال الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام، وهو ضعف العدد الذي التمس اللجوء في الفترة المماثلة من العام الماضي.

وأضافت المفوضية أن تزايد أعداد طالبي اللجوء قد أدى إلى تراكم الطلبات وتأخر دراستها. وقالت إنها تقوم بتدريب الجهات المختصة وتزويدها بالمعدات كما تساعد على توفير التمويل اللازم لتعيين مزيد من الموظفين.

وتقوم المفوضية كذلك بمراقبة عمليات العبور للحدود وتسجيل القادمين الجدد وتقييم حاجاتهم. ويأتي عدد كبير من اللاجئين من منطقة "نارينو" الكولومبية التي تصاعد فيها القتال منذ بداية العام، وأدى إلى تشريد بعض سكانها داخليا.

ويزيد عدد طالبي اللجوء الكولومبيين إلى إكوادور منذ عام 2000 عن 16.000 شخص، منحت السلطات حق اللجوء لـ 4.225 منهم.