الصحافية الإسرائيلية عميرة هاس تفوز بجائزة لحرية الصحافة

الصحافية الإسرائيلية عميرة هاس تفوز بجائزة لحرية الصحافة

media:entermedia_image:7c05d350-8364-4d1e-92b3-27b8f6c1592f
نالت الصحافية الإسرائيلية عميرة هاس جائزة من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "يونسكو" تقديرا لتقاريرها الصحافية التي دأبت على إرسالها من مناطق الحكم الذاتي الفلسطينية لصحيفة "هآرتز".

وقال مدير عام المنظمة كويشيرو ماتسورا إن هاس فازت بجائرة "يونسكو/غايليرمو كانو لحرية الصحافة العالمية لعام 2003 بناء على توصية من مجلس مستقل مؤلف من إعلاميين محترفين.

وقال ماتسورا إن "عميرة هاس أظهرت خلال العقد الماضي أنها تتحلى بمواصفات رفيعة من الالتزام المهني واستقلال الرأي والشجاعة الشخصية. إذا ما كان السلام سيحل يوما بين الإسرائيليين والفلسطينيين فإن الثناء ينبغي أن يوجه لأشخاص مثل عميرة هاس ممن يستطيعون النظر بموضوعية إلى الحقائق وفهمها."

يذكر أن عميرة هاس هي الصحافية الإسرائيلية الوحيدة التي تعيش في الأراضي الفلسطينية. وقد انتقلت إلى هناك منذ توقيع اتفاقية السلام الإسرائيلية-الفلسطينية عام 1993.

وسميت جائزة اليونسكو باسم "غايليرمو كانو" نسبة إلى صحافي كولومبي قتل عام 1987 إثر انتقاده لتجار المخدرات الأقوياء في بلاده.