برنامج الأغذية ويونيسيف: معدلات سوء تغذية الأطفال في كوريا الديمقراطية قد تتزايد

20 شباط/فبراير 2003

حذر كل من برنامج الأغذية العالمي ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" من أن معدلات سوء التغذية للأطفال في جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية قد تعاود الارتفاع، مما قد يؤدي إلى التضحية بالمكاسب التي تم إحرازها في هذا المجال خلال السنوات الأربعة الماضية إذا ما تواصل تناقص المساعدات الإنسانية المقدمة للبلاد.

وكشفت المنظمتان اليوم عن إحصاءات تبين أن معدلات سوء التغذية لدى الأطفال بلغت 21% في عام 2002 مسجلة انخفاضا كبيرا عن النسبة المسجلة في عام 1998 والتي كانت تبلغ 61%، كما أن نسبة الهزال انخفضت من 16% عام 1998 إلى 9% عام 2002.

إلا أن المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي جيمس موريس حذر من أن الأزمة لم تنته بعد قائلا "إذا لم تستطع الأمم المتحدة إمداد البلاد بالدواء والغذاء بسرعة فسوف ترتفع معدلات سوء التغذية مجددا، لتقضي على كثير من الإنجازات التي أحرزناها على هذا الصعيد."

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.