وزراء البيئة يبحثون في نيروبي سبل تخفيض مستوى الزئبق السام في الجو

وزراء البيئة يبحثون في نيروبي سبل تخفيض مستوى الزئبق السام في الجو

شعار برنامج الأمم المتحدة للبيئة
الصحة

يبحث عدد من وزراء البيئة من أنحاء المعمورة اليوم في نيروبي مسائل عدة على رأسها كيفية تخفيض مستوى الزئبق السام في البيئة، وذلك خلال الاجتماع السنوي لمجلس إدارة برنامج الأمم المتحدة للبيئة.

ويقول تقرير وزعه البرنامج إن من الممكن تخفيض مستوى الزئبق في البيئة إذا ما تم الحد من التلوث الذي تسببه محطات توليد الكهرباء.

ويضيف التقرير أن المحطات التي تستخدم الفحم أو أسلوب حرق النفايات لتوليد الطاقة تعد السبب الرئيسي في انبعاث الزئبق الصناعي إلى الجو بنسبة سبعين بالمائة من معدل الانبعاث (1500 طن من الزئبق).

وتسبب دول نامية جزءا كبيرا من هذا التلوث، بما فيها بعض الدول الآسيوية التي تبعث محطات توليد الطاقة فيها 860 طنا من الزئبق إلى الجو.

ويحذر التقرير من أن معدل انبعاث الزئبق إلى الجو يمكن أن يزداد بسبب استخدام الوقود الأحفوري لتلبية احتياجات الدول النامية والمتقدمة المتنامية للطاقة، في ظل غياب تقنيات الحد من التلوث أو عدم استعمال مصادر بديلة للطاقة.