منسق الشؤون الإنسانية الإقليمي لأزمة سوريا يدعو إلى السماح بوصول الإغاثة إلى المحاصرين في الغوطة الشرقية

29 كانون الثاني/يناير 2018

دعا بانوس مومسيس منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية المعني بالأزمة السورية، إلى وقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية للسماح بتوصيل الإمدادات الغذائية والطبية التي تمس الحاجة إليها.

ويعيش في الغوطة الشرقية المحاصرة نحو 400 ألف شخص، لم تصلهم قوافل المساعدات الإنسانية الدولية منذ شهر نوفمبر/تشرين الثاني.

وقال مومسيس إن 600 شخص بحاجة إلى الإجلاء الطبي من الغوطة الشرقية لإنقاذ حياتهم. كما أعرب عن القلق بشأن الوضع في إدلب.

التفاصيل في حوار أجرته ريم أباظة مع السيد مومسيس.

ملحوظة: السيد بانوس مومسيس يوناني الجنسية ويتحدث العربية بطلاقة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.