تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

منظمة اليونيدو تدعم رواد الأعمال في مصر وتدشن مرحلة جديدة لمشروع النمو الأخضر

مشاركون في معرض الأعمال الخضراء 2023 بالأقصر خلال الاحتفال باليوم العالمي للبيئة.
Khaled Abdul Wahab
مشاركون في معرض الأعمال الخضراء 2023 بالأقصر خلال الاحتفال باليوم العالمي للبيئة.

منظمة اليونيدو تدعم رواد الأعمال في مصر وتدشن مرحلة جديدة لمشروع النمو الأخضر

المناخ والبيئة

تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للبيئة انطلق، وعلى مدار يومين في محافظة الأقصر جنوب مصر، مؤتمر ومعرض الأعمال الخضراء الذي تنظمه منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "اليونيدو".

نُظم المؤتمر تحت رعاية وزارة التجارة والصناعة من خلال مشروع النمو الأخضر الشامل في مصر الممول من الوكالة السويسرية للتنمية.

مراسلنا في مصر خالد عبد الوهاب يلقي الضوء في التقرير التالي على ما تقدمه منظمة اليونيدو في مصر في إطار التحول للاقتصاد الأخضر.

خلال مؤتمر معرض الأعمال الخضراء 2023 بالأقصر خلال الاحتفال بيوم البيئة العالمي.
Khaled Abdul Wahab
خلال مؤتمر معرض الأعمال الخضراء 2023 بالأقصر خلال الاحتفال بيوم البيئة العالمي.

جاء مؤتمر ومعرض الأعمال الخضراء الذي انعقد بمحافظة الأقصر جنوب مصر متزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للبيئة.

وقال السيد أحمد رزق نائب ممثل اليونيدو بمصر، إن المعرض يأتي ضمن مشروع النمو الأخضر الشامل الذي يتم تنفيذه في محافظتي الأقصر وقنا، ويقدم الدعم الفني والمؤسسي لرواد الأعمال والشركات الناشئة والمتوسطة، شريطة أن تكون هذه الأعمال والمشروعات صديقة للبيئة وتعزز التحول للاقتصاد الأخضر.

ومضى السيد أحمد رزق قائلا: "من خلال مشروع النمو الأخضر الشامل الذي يتم تنفيذه في محافظتي قنا والأقصر جنوب مصر نقدم مجموعة من الخدمات على ثلاثة مستويات:

المستوى الأول نقدم خدماتنا للشركات الناشئة والمتوسطة ورواد الأعمال كخدمات التشبيك والتسويق، كما هو الحال في معرض الأقصر نقدم خدمات استشارية وتدريبا وبناء قدرات وحاضنات رعاية ونعمل على الربط مع الجهات التمويلية الحكومية وغير الحكومية؛

والمستوى الثاني نعمل من خلاله على دعم المؤسسات المعنية بالاقتصاد الأخضر ببناء قدراتها وتطوير استراتيجياتها؛

والمستوى الثالث يعتني بالسياسات المحلية والدولية المختصة بالنمو الأخضر.

وهذه المستويات الثلاثة تعمل في إطار مشروع النمو الأخضر الشامل حيث يختص المستوي الأول بمحافظتي الأقصر وقنا، أما الثاني والثالث يتم تعميمهما على مستوى الجمهورية".

ويضم معرض الأعمال الخضراء في نسخته الثانية في صعيد مصر نحو 70 شركة رائدة ومنشأة صغيرة ومتوسطة الحجم تعمل في سلاسل القيمة المستهدفة في مجالات الزراعة المستدامة وإنتاج الأغذية وإدارة المخلفات والطاقة المتجددة في الأقصر وقنا.

مشاركون في معرض الأعمال الخضراء 2023 بالأقصر خلال الاحتفال باليوم العالمي للبيئة.
Khaled Abdul Wahab

ومن الجهات الشريكة في المعرض هيئة تنمية الصعيد التي فازت بالمركز الثاني على مستوى الجمهورية في مسابقة المشروعات الخضراء من خلال زراعة نبات الجوجوبا بالغردقة بالبحر الأحمر، كما يقول اللواء شريف صالح رئيس هيئة تنمية الصعيد.

وأوضح أن الهيئة في إطار تحقيق أهداف التنمية البيئية نفذت مشروع زراعة ثلاثة آلاف فدان من نبات الجوجوبا الذي يستخدم زيته في محركات الطائرات، وتم الانتهاء من المرحلة الاولي منه.

وأضاف "سننتهي قريبا من المرحلة الثانية لتكتمل المرحلة الثالثة من المشروع بزراعة ثلاثة آلاف فدان، بما يسهم في نمو اقتصادي مميز وتنمية مستدامة وتوفير فرص عمل وخلق بيئة زراعية في محافظة سياحية هي البحر الأحمر. وبهذا المشروع حققنا المركز الثاني على مستوى الجمهورية في مسابقة الأعمال الخضراء الذكية، وتم تكريمنا من قبل رئيس مجلس الوزراء".

ويهدف مشروع النمو الأخضر الشامل بمنظمة اليونيدو إلى تطوير بيئة العمل مع مؤسسات ومقدمي الخدمات المالية وغير المالية لتحسين نظم عرض السوق. وقد حقق المشروع نجاحات على مدار العامين الماضيين في دعم إنشاء ونمو 39 شركة تعمل في قطاعات الزراعة المستدامة وإنتاج الغذاء والطاقة المتجددة وإدارة المخلفات.

وخلال معرض الأعمال الخضراء، التقينا مجموعة من أصحاب الشركات الناشئة ورواد الأعمال، تحدثوا معنا عن مدى رضاهم عن المشروع وما يمكن أن يقدمه لهم في المستقبل القريب:

"اسمي أحمد راضي من فريق (راضي بلاست)، فكرة الشركة جاءت من دراستنا بأن العالم يعاني من مشاكل البلاستيك وكيفية التخلص منه ومن مخلفاته فتوصلنا إلى عدة طرق منها إعادة تصنيعه بنسبة 15 % والطريقة الثانية بإضافة 65 % من كربونات الكالسيوم المتوفرة في جبال محافظة المنيا شمال صعيد مصر، وتتم إضافتها مثلا في مستحضرات التجميل ومعجون الأسنان. ونجحنا بإضافة 65% من كربونات الكالسيوم في ماكينات تصنيع البلاستيك الآمن، وهي تكنولوجيا تعرف باسم (ABA). والتحدي الأكبر لنا هو التكلفة الزائدة للمعدات المستخدمة في هذه التكنولوجيا ونحاول حلها مع بعض البنوك المحلية ومنظمة اليونيدو".

"أنا المهندسة إيمان شوقي مهندسة كهربائية وأعمل مع فريقي في مجال الطاقة المتجددة. بدأنا مع مشروع النمو الأخضر الشامل باليونيدو منذ بداية المشروع إلى هذه اللحظة التي وفر لنا فيها المشروع فرصة العرض من خلال معرض الأقصر للأعمال الخضراء الذي سمح لنا بالتشبيك مع الموردين والجهات التمويلية. وهذا يساعدنا كثيرا في النمو والدخول إلى الأسواق المحلية والعالمية. ولقد استفدنا من المشروع بأن وفر لنا السيولة المالية بأقل نسبة من الفوائد البنكية. كما يتم تقديم استشارات مختلفة مالية وتسويقية لمشروعنا الذي يستهدف ري المزارع الصغيرة والمتوسطة بالطاقة المتجددة التي تمتد على الظهير الصحراوي في جنوب صعيد مصر".

"أنا المهندس محمود طه رئيس القطاع الزراعي بشركة سيجام ونعمل في مجال التصنيع الزراعي وإعادة الاستخدام لمحصول البلح أو التمر. فنعمل على جمع أي نوع من أنواع البلح الجاف وغيره ونعمل على إعادة تصنيعه كأعلاف أو استخراج بودرة التمر وغيرها من المنتجات. كما نقدم دعما فنيا للمزارعين والتجار لمعاملات ما قبل الحصاد والتكييس والتغليف والتعبئة والتخزين والطرق السليمة لجمع البلح وتخزينه. وكل هذه المعاملات تكون صديقة للبيئة باستخدام الأسمدة العضوية وتدوير مخلفات النخيل واعادة استخدامها كأعلاف مثلا".

في الاحتفال باليوم العالمي للبيئة هذا العام والذي يرفع شعار (دحر التلوث البلاستيكي) يشير تقرير لمنظمة اليونيدو الي أن الاقتصاد الأخضر يتمتع بإمكانات كبيرة لزيادة الإنتاجية والتوظيف والحفاظ على البيئة من خلال الابتكار في الأعمال والمهارات الفنية والإدارية والتخطيط الاستراتيجي وتحسين التفاعل بين القطاعين العام والخاص.

Soundcloud

خالد عبد الوهاب لأخبار الأمم المتحدة