استئصال الجدري: معلم تاريخي يؤكد على الحاجة الملحة إلى الاستثمار في الأمن الصحي العالمي والتغطية الصحية الشاملة

13 كانون الأول/ديسمبر 2019

أحيت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، الذكرى الأربعين لاستئصال الجدري تقديرا للحظة التاريخية عندما تم تأكيد استئصال الجدري نهائيا في 9 كانون الأول / ديسمبر 1979. وبعد خمسة أشهر، أي في أيار/مايو 1980، أصدرت جمعية الصحة العالمية الثالثة والثلاثون إعلانها الرسمي ومفاده بأن "العالم وجميع شعوبه قد تحرروا من مرض الجدري."

 

وأصدرت منظمة الصحة العالمية بيانا بهذه المناسبة التي تم الاحتفال بها في مقر المنظمة في جنيف، حيث تم الكشف عن لوحة برونزية لتخليد ذكرى نهاية الآفة التي أصابت الملايين منذ آلاف السنين، في نفس قاعة الاجتماعات التي أعلن فيها الأعضاء الـ 19 في اللجنة العالمية لإصدار الشهادات على استئصال الجدري، قبل أربعة عقود، عن استئصال المرض نهائيا.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس في هذا الحدث الذي حضره ممثلو البلدان وممثلو الأمم المتحدة وموظفو منظمة الصحة العالمية الذين عملوا على المرض إن الجدري هو المرض البشري الوحيد الذي تم القضاء عليه على الإطلاق، مشيرا إلى أن ذلك دليل على ما يمكننا تحقيقه عندما تعمل جميع الدول معا. وأضاف:

"عندما يتعلق الأمر بمرض وبائي، تكون لدينا مسؤولية مشتركة ومصير مشترك. مع هذه اللوحة البرونزية، نحتفل بالأبطال حول العالم الذين اجتمعوا لمحاربة الجدري وعملوا على الحفاظ على سلامة الأجيال القادمة. "

 

آخر إصابة بالجدري كانت في الصومال

 

وكان وباء الجدري الذي ابتليت به البشرية منذ 3000 عام على الأقل، أسفر عن مقتل 300 مليون شخص في القرن العشرين وحده. وتم الإبلاغ عن آخر حالة إصابة معروفة من مرض الجدري في الصومال عام 1977.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن برنامج القضاء على الجدري الناجح نتجت عنه معرفة وأدوات حيوية في مجال مراقبة الأمراض وفوائد التطعيم الحلقي وأهمية تعزيز الصحة في مكافحة الأمراض مثل شلل الأطفال وفيروس الإيبولا.

 كما أرست الأساس لبرامج التحصين الوطنية الأقوى في جميع أنحاء العالم، والتي تدعم إنشاء الرعاية الصحية الأولية في العديد من البلدان وخلق زخم نحو التغطية الصحية الشاملة.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن احتفال اليوم يمثل بداية لحملة ستستمر عاما تحتفل فيها المنظمة وشركاؤها بالقضاء على الجدري وزيادة الوعي حول الحاجة إلى مواصلة مكافحة شلل الأطفال والأمراض الأخرى وتسريع الاستثمارات في الأمن الصحي العالمي.

وسيتم الكشف عن معرض لاستئصال الجدري في جمعية الصحة العالمية في أيار/مايو 2020، ومن المتوقع أن يتم عرض المعرض في مناسبات وأماكن أخرى، بما في ذلك الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.