غسان سلامة: الأمم المتحدة تعمل لدعم الليبيين لا لتحل مكانهم

28 آب/أغسطس 2017

قال غسان سلامة الممثل الخاص للأمين العام في ليبيا إن الأمم المتحدة ستطرح خطة عمل بشأن الأزمة الليبية في اجتماع رفيع المستوى بالجمعية العامة الشهر المقبل.

وأكد أن أي جهد يجب أن يكون بقيادة وملكية ليبية، وقال إن الأمم المتحدة تعمل من أجل دعم الليبيين لا لتحل مكانهم.وفي إحاطته الأولى أمام مجلس الأمن الدولي منذ توليه منصبه قبل شهر، تحدث سلامة عبر دائرة تليفزيونية من مقر البعثة في طرابلس:"أشعر بالسعادة للتحدث معكم من مجمع بعثة الأنسميل في طرابلس. وجودي هنا يهدف إلى التأكيد على عزم البعثة وعزمي الخاص على العمل بأقرب شكل ممكن مع الليبيين داخل ليبيا."وتطرق سلامة إلى مشاوراته مع مختلف الأطراف الليبية وبأنحاء ليبيا. وقال إنه مقتنع بأن الالتزام بالاتفاق السياسي الليبي يجب ألا يمنع من التواصل مع جميع الليبيين بغض النظر عن وضعهم أو مواقفهم السابقة والحالية، مؤكدا أهمية المصالحة بين الجميع.وقال إنه أعطى أولوية خاصة، في مشاوراته الخارجية، لدول الجوار وأضاف أن تلك الدول ومختلف المناطق الأخرى ستستفيد من تحقيق الاستقرار والسلام في ليبيا.وذكر غسان سلامة أن تحقيق الاستقرار الدائم في ليبيا يتطلب معالجة الوضع السياسي بقضاياه الرئيسية التي تهيمن على الساحة، ومنها الذكرى الثانية للاتفاق السياسي الليبي في السابع عشر من ديسمبر/كانون الأول. وقال إن هناك عدم يقين بشأن ما يعنيه انتهاء الفترة الانتقالية، وفق ما ورد في الاتفاق.وقال إن إحدى المهام الرئيسية الآن تتمثل في المساعدة على بناء توافق بين الليبيين حول المعنى القانوني والسياسي لهذا التاريخ.وذكر أن الفراغ المؤسسي، في هذا الوقت الحرج، لن يخدم مصالح ليبيا.القضية الثانية، التي تحدث عنها سلامة، هي آفاق اعتماد الدستور. أما القضية الثالثة فهي الدعوات لإجراء انتخابات جديدة. وشدد على ضرورة توفر الشروط السياسية والتقنية لإنجاح الانتخابات، وبالأخص التزام جميع الأطراف بقبول نتائجها.ومن أجل ضمان وفاء بعثة الأمم المتحدة بولايتها، قال سلامة إن البعثة تواصل التحضير لتعزيز وجود أسرة الأمم المتحدة في طرابلس ومنها إلى بقية أنحاء ليبيا عندما تسمح الظروف الأمنية.وقال سلامة في إحاطته الأولى لمجلس الأمن الدولي:"هناك نافذة للأمل، وبيد الليبيين أن يستغلوها. لم أكن لأقبل تولي هذا المنصب لو لم أكن أؤمن بإمكانية إنهاء الأزمة الليبية بشكل سلمي وإيجابي. ولهذا يعتزم الأمين العام عقد اجتماع رفيع المستوى خلال أعمال المداولات العامة للجمعية العامة، يتم خلاله عرض خطة عمل." وأضاف رئيس بعثة الأمم المتحدة في ليبيا أنه لن يخوض في تفاصيل خطة العمل لأنه مازال يواصل إجراء مشاوراته.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.