الأمين العام وأعضاء مجلس الأمن يدينون الاعتداء على مدينة دافاو في الفليبين

الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون من صور الأمم المتحدة/مارك جارتن
الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون من صور الأمم المتحدة/مارك جارتن

الأمين العام وأعضاء مجلس الأمن يدينون الاعتداء على مدينة دافاو في الفليبين

أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الهجوم الذي نفذ يوم الجمعة الماضي في مدينة دافاو في الفلبين، حيث أدى انفجار في سوق مسائي إلى مقتل 12 شخصا على الأقل وجرح العشرات.

وأكد الأمين العام في بيان أصدره اليوم الأحد على الحاجة إلى ضمان المساءلة وتقديم مرتكبي هذه الهجمات الإرهابية إلى العدالة.من جهتهم أكد أعضاء مجلس الأمن الدولي في بيان أصدروه اليوم على أن الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره يشكل واحدا من أخطر التهديدات للسلم والأمن الدوليين.وأكدوا أيضا على ضرورة تقديم الجناة، ومنظمي، وممولي ورعاة هذه الأعمال الإرهابية التي تستحق الشجب إلى العدالة، وحثوا جميع الدول، وفقا للالتزاماتها بمقتضى القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، على التعاون بنشاط مع حكومة الفلبين وجميع السلطات الأخرى ذات الصلة في هذا الصدد.هذا وقدم كل من الأمين العام وأعضاء مجلس الأمن تعازيهم الحارة لأسر الضحايا وتمنوا الشفاء العاجل للمصابين، مؤكدين تضامنهم مع حكومة وشعب الفلبين.