الأمين العام يدين هجوما على مدرسة في صعدة بشمال اليمن

فصل دراسي في صعدة، اليمن، تضرر من تفاقم الصراع في أبريل 2016. المصدر: اليونيسف/ UN026956/Madhok
فصل دراسي في صعدة، اليمن، تضرر من تفاقم الصراع في أبريل 2016. المصدر: اليونيسف/ UN026956/Madhok

الأمين العام يدين هجوما على مدرسة في صعدة بشمال اليمن

أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الهجوم، الذي أفيد بأنه تم عبر قصف جوي، على مدرسة بمحافظة صعدة بشمال اليمن في الثالث عشر من أغسطس آب.

وقد أدى الهجوم إلى مقتل عشرة أطفال على الأقل وإصابة الكثيرين بجراح. وأشار الأمين العام إلى أن المدنيين، ومنهم الأطفال، ما زالوا يتحملون عبء تصاعد القتال والعمليات العسكرية في اليمن.

ودعا إلى إجراء تحقيق عاجل حول هذه الحادثة المأساوية، وحث جميع الأطراف على اتخاذ التدابير الضرورية لمنع وقوع مزيد من انتهاكات القانون الإنساني الدولي وحقوق الإنسان، وفعل كل ما بوسعها لحماية المدنيين والبنية الأساسية المدنية.

وفي بيان منسوب للمتحدث باسمه، جدد بان كي مون التأكيد على عدم وجود حل عسكري للأزمة في اليمن. ودعا الأطراف إلى أن تجدد، بحسن نية وبدون تأخير، تواصلها مع المبعوث الخاص المعني باليمن سعيا للتوصل إلى حل تفاوضي.